الرئيس الشاب يدعو الشباب الفلسطيني لشد الرحال الى الاقصى

دعا الرئيس الشاب حسين الديك اثناء زيارته للمسجد الاقصى صباح   اليوم الشباب الفلسطيني لشد الرحال الى  المسجد الاقصى  ، واكد الرئيس الشاب ان زيارة  القدس والمقدسات المسيحية والاسلامية هو واجب على كل شاب فلسطيني  خاصة في ظل الدعوات الاسرائيلية التي اطلقتها الجماعات اليهودية المتطرفة لاقتحام الاقصى ورفع الاعلام الاسرائيلية في ساحاته و تصديا لتلك  الحملة الشرسة التي تشنها الحكومة الاسرائلية المتطرفة على القدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية والتي لم يسلم منها  احد في عدوان ممنهج ومخطط لتفريغ القدس من سكانها وتغيير طابعها العروبي.


  وطالب  الرئيس الشاب الشباب الفلسطيني  بالتوجه الى الاقصى   للتصدي لمحاولات الاحتلال المتكررة لاقتحامه وتدنيسه ، ويجب وضع برنامج مستمر للتواجد الدائم داخل المسجد الاقصى وهذا ما  نطمح اليه ان يصبح واقعا يوميا ، ولكن ايضا على شبابنا الفلسطيني ان يشد الرحال الى القدس وان يفوت الفرصة على الاحتلال من تهويد هذه المدينة المقدسة وان يقف شبابنا الفلسطيني في كافة اماكن تواجده مع اخوانهم  الشباب المقدسيين الذين يدافعون عن المقدسات ويقفون في وجه كافة مخططات التهويد التي تمارسها الحكومة الاسرائيلية بحق عاصمتنا المحتلة

واكد الرئيس الشاب ان واقع القدس تقول لا تكفي الشعارات ولا تكفي الخطابات اي  اني بحاجة الى ممارسات على ارض الواقع للتخفيف من هذه المعاناة ، فلدينا الكثير من اتحادات الشباب والمؤسسات الشبابية الفلسطينية  ، ولكن اين القدس من اجندة هذه المؤسسات ؟ اين الشباب المقدسي من اجندة هذه المؤسسات ؟  ومن هنا فلا بد من وضع استراتيجية شبابية  فلسطينية مؤسساتية  للتواصل ما بين شباب القدس والشبابالفلسطيني  في كافة ارجاء الوطن  ، ولا بد من تنظيم مشاريع مؤسساتية شبابية مشتركة في القدس بين كافة المؤسسات  الفلسطينية بالشراكة مع مؤسسات القدس ، ولا بد من تواجد مستمر لشبابنا الفلسطيني داخل القدس وداخل البلدة القديمة للدفاع عنها وفضح ممارسات الاحتلال اليومية بحق عاصمتنا المحتلة ، ولا بد من وضع استراتيجية اعلامية فلسطينية  لابراز جرائم الاحتلال امام العالم وتحمله مسؤولياته القانونية الاخلاقية امام تلك الممارسات.

وتاتي هذه الزيارة للرئيس الشاب للمسجد الاقصى ضمن سلسلة من الزيارات و  الفعاليات الشبابية التي يقوم بها الرئيس الشاب ومجموعة من الشباب المقدسي  في التواجد المستمر داخل الحرم القدسي